U3F1ZWV6ZTIwNzMzNTczNDM0X0FjdGl2YXRpb24yMzQ4ODI3ODI1ODU=
recent
أخبار ساخنة

لكل امة امين

لكل امة امين

"لكل أمة امين"
بعد أن فتح المسلمون بيت المقدس في عهد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب
دخل عمر رضي الله عنه على أ"بى عبيدة بن الجراح" فى دويرية كان قد إتخذها لنفسه
بعد أن سلم أهل القدس على أمان عمر
وأبو عبيدة إذ ذاك أميرهم فقال لأبي عبيدة :
اذهب بنا إلى منزلك
قال : وما تصنع عندي ؟
ما تريد إلا أن تعصر عينيك علي
فدخل فلم ير شيئا
قال : أين متاعك ؟
لا أرى إلا حصيرا ووساد وقطيفة "يتغطى بها إذا نام" وأنت أمير
أعندك طعام ؟
فقام أبو عبيدة إلى جونة فأخذ منها كسيرات
فبكى عمر
فقال له أبو عبيدة قد قلت لك :
إنك ستعصر عينيك علي يا أمير المؤمنين
يكفيك ما يبلغك المقيل
قال عمر : غيرتنا الدنيا كلنا غيرك يا أبا عبيدة
وقيل :
فأستحيا عمر من أبى عبيدة وقال له :
إتق الله فى نفسك يا أبا عبيدة فإن الله أحل لك أكثر من هذا
وأنت أمير تنفعك الشارة
فقال أبو عبيدة :
ليس لى عند الله وعند المسلمين إلا ما يظلنى ويسد جوعى ويروى ظمئى
أما الشارة يا عمر فهى الإسلام
فبكى عمر بكاءا شديدا حتى أقبل عليه أبو عبيدة يسأله أن يخفف عن نفسه ويرفق بها
فقال :
دعنى أبكى يا أبا عبيدة فإنما بكائى محبة لرسول الله الذى أخرج مثلك
قال صل الله عليه وسلم قال :
"لكل أمة أمين وأمين هذه الأمة أبو عبيدة بن الجراح"
المصادر من كتب :
سير أعلام النبلاء
الزهد
لابن المبارك
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

تذكر !! مَّا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ

الاسمبريد إلكترونيرسالة